• Welcome to Digital Gold Technologies
125

حروب المعلومات والشبكات

Icon

تجتاح الشرق الأوسط هذه الأيام عاصفة رقمية قوامها معلومات تم تجهيزها داخل الأقبية الرقمية تهدف لإثارة أكبر صدى على الشعوب العربية ۔ عاصفة تعتمد على الخداع والتضليل لتحقيق أهداف محدد ، أهم هذه الأهداف يكمن في خداع الشعوب العربية بما يحدث في المنطقة ۔

إعلام معادي ينشر أخبار أشبة ماتكون بالأساطير ، إخراج متقن تدعمة حسابات على الشبكات الإجتماعية الكثير منها وهمية ۔ الحوثيين يسطرون إنتصارات وهمية ، رسائل سعودية لإيران خرجت من سرداب الإمام المعصوم وخرافاتة الأسطورية ، حكام المنطقة الخضراء يقتلون المتظاهرين بالرصاص الحي في العراق ويقولون أن جيشهم كان يوزع الورود على المتظاهرين ،حتى رئيس فرنسا ماكرون إنخرط مع الملالي في هذا التهريج ، فوضى في العالم الطبيعي وفوضى في عالم هذا الفضاء ۔

 إخراج أشبة بأفلام الإثارة في هوليوود ، الكثير تنطلي علية فن الإثارة لتصبح حقيقة راسخة في ذهنة ۔ فنون الحرب المعلوماتية وشبكات أسرع من الضوء لينسج العنكبوت أعشاشة القاتلة ۔ قطعت الفوضى الطبيعة شوطا كبيرا في مشرق العرب لتخرج العناكب من أعشاشها بحثا عن المساكين والضعفاء لتخرجهم نحو الهلاك ۔

 الإعلام أكبر قوة للتأثير على سلوك الشعوب والشبكات الإجتماعية منصة جديدة لنشر الفوضى والدمار ، ضابط في الجيش البريطاني متخصص في حرب المعلومات يصبح رئيس المحررين في تويتر ۔ أحد ملاك فيس بوك يتلاعب بالحسابات ليجيرها لأجنداتة ، الوتس أب مخترق حتى النخاع والجميع منخرط ينشر بلا وعي ولا إدراك ۔ غسيل للأدمغة والعقول والناس ليسوا بسكارى لكنهم تائهون ۔

يقال أن الجهل نعمة لكن ليس في الإعلام وفنون حرب الشبكات ، قرصنة للإدارك وفق سياسة الخطوة خطوة لتصبح المعلومات المزورة حقائق لا تقبل الجدال ۔ إعاصير وبراكين تتغذى على المعلومات والكثير يقول إن عندة علم من الكتاب ۔ خلايا سيبرانية تجوب هذا الفضاء بحثا عن طرائدها والشبكات مليئة بالمغفلين ، حروب بلا دماء لكنها أخطر من نزف الوريد ، قد لايشعر الكثير بهذا النزيف لكنة قاتل للبصيرة والفؤاد ۔

العالم لم يعد يدار بالمال أو النفط أو قوة السلاح ، إنة يدار بالمعلومات ومن يتحكم بها يصبح سيدا ومتحكما بهذا العالم ليديرة كيفما شاء ، الفيلة لاتطير في السماء والفئران لا تأكل الحديد فكيف نصدق كل مايقال في هذا الفضاء ۔ تتدحرج العقول في غفلة من أمرها لتصبح الفوضى سيدة المكان ، دجالون وسحرة معلومات والكثير يرقص بلا عقل في هذا الزمان ، أفلا يتفكرون ۔

ستمضي الأيام وتسلب العقول وسحرة المدائن تجوب هذا الفضاء ، النخب تركت على قارعة الطريق وترك المسرح للمهرجين في الإعلام ، شبكات العرب أشبة بالنفخ في الطحين ، الكثير يشتم الكثير بلا حياء ولا لغة القرأن ، ستمضي السنين وتشيب الولدان والطريق طويل ۔ نظرت إلى كبسولتي وقلت لها ،هل تريدين الرحيل إلى هذا الفضاء الأن ، إبتسمت وقالت هل لديك المزيد ، ضحكت وقلت لها ، إن الضرب في الميت حرام ، ثم رحلت وهي تسخر من كل هذه الحال ۔ ۔

 

الدكتور عبدالرحمن الشنيفي




Share in social media